الارشيف / إقتصاد

أرقام إنفاق السيّاح في تركيا كبيرة.. وعربي دفع 153 ألف دولار مقابل شيء واحد!

1.4 مليار ليرة تركية -373 مليون دولار- هو المبلغ الذي أنفقه السياح الأجانب في على اقتناء المشتريات طيلة سنة 2017.

فقد كشف مدير شركة "غلوبال بلو في تركيا"، سليم شيخون، أن السياح القطريين كانوا الأكثر إنفاقاً على المشتريات خلال السنة الماضية، بحسب صحيفة "يني شفق" التركية.

وأوضح شيخون أن أغلى قطعة اشتراها سائح كويتي، وكانت ساعة يد فاخرة بقيمة 574 ألف ليرة تركية (حوالي 153 ألف دولار)، ليتصدر بذلك قائمة السياح الأجانب الأكثر إنفاقاً على الشراء في تركيا خلال سنة 2017.

قيمة الإعفاء الضريبي بلغت 20 مليون دولار

وقام السياح الأجانب في تركيا بعمليات شراء للبضائع المُعفاة من الضرائب بقيمة بلغت 716 مليون ليرة تركية (ما يعادل 191 مليون دولار)، وأعيد لهم ما قيمته 75 مليون ليرة تركية (حوالي 20 مليون دولار) بعد قيامهم بإجراءات الإعفاء من الضرائب (Tax free).

وقال سليم شيخون في تصريحاته للصحافة أن عدد عمليات الشراء التي قام بها السياح الأجانب خلال سنة 2017 ارتفع بنسبة 32 بالمائة مقارنة بسنة 2016. وعلى الرغم من أن عدد إجراءات الإعفاء من الضرائب كان مماثلاً لتلك التي تم القيام بها خلال سنة 2016، إلا أن قيمة متوسط الإنفاق على كل عملية شراء سجلت ارتفاعاً ملحوظاً. ويعود ذلك إلى عدة أسباب، على غرار الفرق في سعر الصرف والتضخم، وغيرها.

ووفقاً لما أفاد به سليم شيخون، فقد أنفق السياح السعوديون ما نسبته 72 بالمائة من مجمل مشترياتهم على الملابس الجاهزة، و23 بالمائة على الساعات والمجوهرات، في حين أنفق الإيرانيون 84 بالمائة من مجمل مشترياتهم على الملابس الجاهزة، و8 بالمائة على الساعات والمجوهرات.

وذكر شيخون أن 64 بالمائة من مجمل عمليات الإعفاء الضريبي في عموم تركيا ارتبطت بقطاع الملابس الجاهزة ومنتجاته، وهو ما يشير إلى ارتفاع بنسبة 24 بالمائة مقارنة بسنة 2016.

في المقابل، سجل قطاع الساعات والمجوهرات أعلى وأضخم نسبة ارتفاع مقارنة بسنة 2016، حيث شهدت نسبة المبيعات في هذا القطاع ارتفاعاً بحوالي 73 بالمائة خلال سنة 2017.

(هافغتون بوست)

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا