أخبار عاجلة
لماذا لا يُعلن عن نشاط عون؟ -
سحابة من الضباب الدخاني تخيم على نيودلهي -
معالجة مريض فوق كل اعتبارات معطّلي انتخاب رئيس -
هذا النوع من المكسرات سيساعدك في تخفيف الوزن -
الاتصالات السعودية - السورية تعود مجدداً -
خطوات عملية متسارعة... هذا ما ستشهده بنشعي! -
أطلقوا عليه النار خلال محاولة سرقته... اليكم التفاصيل -
عشبة المليسة... تعرفوا على فوائدها -

"المستقبل" تؤكد أهمية كلام الحريري بعدم التحالف مع "حزب الله"

"المستقبل" تؤكد أهمية كلام الحريري بعدم التحالف مع "حزب الله"
"المستقبل" تؤكد أهمية كلام الحريري بعدم التحالف مع "حزب الله"

عقدت كتلة "المستقبل" النيابية اجتماعها في "بيت الوسط"، برئاسة الرئيس فؤاد السنيورة، واستعرضت الأوضاع في لبنان والمنطقة من مختلف جوانبها، وأصدرت في نهاية الاجتماع بيانا تلاه النائب الدكتور عمار حوري.

وتوقفت الكتلة في البيان عند "أهمية الكلام والمواقف التي ضمنها الرئيس سعد الحريري خطابه في الذكرى الثالثة عشرة لاستشهاد الرئيس رفيق الحريري في مهرجان البيال وعلى وجه الخصوص، لجهة تأكيده على عدم التحالف مع حزب الله وعلى التوجه للتقدم بمرشحين من المستقبل من جميع الطوائف في الانتخابات النيابية المقبلة، مع التأكيد على الموقف السياسي المستند الى مبادىء وقيم الاستقلال والحرية والسيادة والاعتدال والتمسك باتفاق الطائف والعيش المشترك الإسلامي المسيحي والساعي لاستعادة الدولة لدورها ولسلطتها وهيبتها".

وإذ أكدت الكتلة على "توجهات الرئيس سعد الحريري والمواقف التي أعلنها"، شددت على وقوفها الى جانبه في "خوض المعركة الانتخابية المقبلة لتثبيت وتعزيز وجود تيار الرئيس الشهيد رفيق الحريري رائد نهوض لبنان الحديث".

ونوهت بـ"عزم الحكومة على إنجاز الموازنة العامة للعام 2018، إذ ان ذلك يعيد الانتظام المالي إلى الدولة اللبنانية، ويؤكد على الانضباط المالي بما يعزز معدلات النمو الاقتصادي ويسهم في تخفيض العجز في الموازنة ويشكل تعزيزا لجدية لبنان في تبنيه للاجراءات الإصلاحية على المستويين الاقتصادي والمالي بما لذلك من تأثير إيجابي كبير على تعزيز استقرار أوضاعه المالية وبما يمكن لبنان من الحصول على الدعم والتأييد من الدول الشقيقة والصديقة والمؤسسات العربية والدولية الذي يحتاجه لتعزيز نموه الاقتصادي وتنميته المناطقية واستقرار وسلامة أوضاعه المالية والنقدية".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى دراسة دقيقة