الارشيف / منوعات

تماسيح إفريقية تُكتشف للمرّة الأولى

  • 1/4
  • 2/4
  • 3/4
  • 4/4

اكتشف العلماء في كهوف إفريقية نوعاً من التماسيح التي تعيش في الظلام الدامس، ويعتقد أن هذه الكائنات البرتقالية اللون والغامضة إلى الآن، قد تكون نوعاً جديداً غير معروف من قبل.

ويبلغ طول هذه الزواحف 1.5 متر (5 أقدام)، ورغم أنها قد اكتشفت منذ عام 2008، إلا أن الحقائق العلمية حولها لم تتضح إلا حالياً.

وكان قد عثر عليها بكهف في الغابون بغرب إفريقيا، ووجدت وهي تتغذى على الصراصير والخفافيش.

وفي البداية، توقع العلماء أنها من نوع التماسيح القزمية الإفريقية، إلا أن الأبحاث الحديثة حولها أثبتت عدم صحة ذلك، وأنها يمكن أن تكون نوعاً آخر من الزواحف.

وقد وجد العلماء بقيادة معهد البحوث من أجل التنمية في مرسيليا حوالي 30 عينة في الكهف، بما في ذلك 10 من التماسيح البرتقالية اللون.

وهم يشتبهون في أن المزيد من التماسيح لا تزال مخبأة في أعماق غرف الكهف القصية والمليئة بالماء.

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا