الارشيف / دوليات

غريم بوتين يُغضب موسكو.. الإفراج عن نافالني بعد ساعاتٍ على إعتقاله!

أفرجت الشرطة الروسية عن المعارض أليكسي نافالني في ساعة متأخرة من الأحد بعد أن اعتقلته في وقت سابق عقب ظهوره في مسيرة احتجاجية لحث الناخبين على مقاطعة الانتخابات الرئاسية التي تجرى في 18 آذار وقوله إنه سيتم تزويرها.

وقالت أولجا ميخيلوفا محامية المعارض إنه سيمثل أمام المحكمة في وقت لاحق.

وفي حالة اتهامه بانتهاك قوانين تنظيم المظاهرات فسوف يواجه نافالني عقوبة السجن لما يصل إلى 30 يوما.

وكانت الشرطة الروسية أوقفت الأحد في موسكو المعارض الرئيسي للرئيس الروسي فلاديمير بوتين أليكسي نافالني، فيما لبى الآلاف دعوته للتظاهر في أرجاء البلاد ضد انتخابات رئاسية وصفها بـ"الخدعة" ستجري في 18 آذار.

وبعيد انضمامه إلى مناصريه في تظاهرة في شارع تفيرسكايا في وسط العاصمة الروسية موسكو، اعتُقل نافالني بيد نحو 10 شرطيين قادوه بالقوة إلى داخل شاحنة ذات زجاج داكن، بحسب ما أظهرت صور نشرها مناصروه.

وكتب نافالني على تويتر "لقد أوقفوني للتو. هذا غير مهم على الإطلاق. تعالوا إلى تفيرسكايا. لم تأتوا إلى هنا من أجلي بل من أجلكم ومن أجل مستقبلكم"، وأضاف أن "توقيف شخص واحد لا يهم إذا كنا كثرا".

وقالت شرطة موسكو في بيان إن المعارض اتهم بـ"انتهاك آليات تتصل بتنظيم تظاهرة".

وتجمع نحو أربعة آلاف شخص بحسب تقديرات وكالة الصحافة الفرنسية في وسط موسكو محاطين بأعداد كبيرة من الشرطيين.

(الحرة)

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا