الارشيف / منوعات

'توقيتٌ حسّاس' لا تتحدّثوا فيه مع المضيفات!

كشفت مضيفة طيران عبر أحد المنتديات على موقع "Quora"، أنّه يجب على الركاب تجنّب توقيت معيّن عند الرغبة في الحصول على خدمة ما من المضيفين والمضيفات، لأنّه قد يسبّب مشاكل لطاقم الطائرة بأكمله.

وأوضحت آنا ماكفي، وهي مضيفة طيران سابقة في الرحلات الجوية الدولية، سبب كون بداية الرحلة الجوية هو التوقيت الأسوأ للتحدّث إلى طاقم الطائرة.

وكتبت قائلة: "هذه واحدة من أكثر الأوقات ازدحاماً (للكلام). إنّ غلق الأبواب والجلوس للإقلاع وأوّل مرحلة من تقديم الخدمة، تأتي كلها في وقتٍ حساس. وقد يبدو مضيفو الرحلة الجوية مرتاحين وسعداء برؤيتك، لكن تذكر أنّ هذا ما دُربوا عليه، وربما ما يزال الوقت سيئاً لمحاولة تشويشهم من خلال الدردشة".

وأضافت ماكفي، أنّه يتعيّن على الركاب، الذي يتطلعون للدردشة في نهاية الرحلة، تجنّب القيام بذلك، لانشغال المضيفين "بتأمين المقصورة والاستعداد للهبوط".

 

وأوصت المسافرين الذين يرغبون بالتحدث إلى مضيفات الطيران، القيام بذلك في الثلث الأوسط من الرحلة.


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا