الارشيف / دوليات

الإنسان لم يعد وحده مصدرا للعدوى.. تطور جديد حول كورونا محوره القطط!

أكد علماء وبياطرة صينيون أن 15% من القطط، التي أُجريت لها اختبارات في مدينة ووهان، البؤرة الأولى لفيروس كورونا، تبين أنها حاملة لكورونا، وذلك في تطور جديد حول الفيروس.

 

وقام العلماء في معهد ووهان للفيروسات وجامعة هواتشونغ للعلوم الزراعية، بإجراء اختبارات على عينات من الدم أخذت من 102 قطة بعد تفشي فيروس كورونا، وعينات أخرى من 39 قطة قبل تفشي الفيروس، وتوصلوا إلى أن القطط لم تكن حاملة للفيروس قبل تفشيه، لكن 15 قطة من أصل 102 قطة أخذت منها عينات بعد تفشي الفيروس تبين أنها مصابة به.

 

هذا ويزيد هذا الاكتشاف من خطورة تفشي الفيروس وسرعة انتقاله، حيث لم يعد الإنسان وحده مصدرا للعدوى.

 

وظهر فيروس كورونا، الذي أطلق عليه فيما بعد تسمية "كوفيد-19"، نهاية العام الماضي في مدينة ووهان الصينية، وانتشر في وقت لاحق في مختلف مناطق العالم، ما دفع منظمة الصحة العالمية لإعلانه وباء "جائحة".

 

وقد تم تسجيل حتى الآن أكثر من مليون إصابة بفيروس كورونا في مختلف بلدان العالم ووفاة نحو 60 ألف شخص.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا