الارشيف / دوليات

بعد إدانته بالفساد.. نجل رئيس أنغولا السابق يواجه السجن لـ5 سنوات

يواجه خوسيه فيلومينو دوس سانتوس، نجل الرئيس الأنغولي السابق، السجن لمدّة 5 سنوات، بعد صدور حكم قضائي، الجمعة، بحقّه لإدانته بتهم فساد.

 

وأدين سانتوس باختلاس المال العام وسرقة مبلغ يصل إلى 500 مليون دولار، عندما كان يرأس صندوق الثروة السيادية للبلاد بين العامين 2013 و 2018. ووفقاً للادعاء العام الأنغولي فإن سانتوس مع عددٍ من معاونيه، قاموا بعملية احتيال كانت ستسمح لهم باختلاس ما يصل إلى 1.5 مليار دولار.

 

واستقال الأب خوسيه إدواردو دوس سانتوس من الرئاسة في أيلول من العام 2017، وذلك بعد 38 عاماً في السلطة، وتسلّم منصبه الرئيس جواو لورينسو.

 

وفور وصوله إلى سدّ الرئاسة، عمد لورينسو إلى إقالة إيزابيل دوس سانتوس، ابنة الرئيس السابق من منصب رئيس شركة النفط الحكومية سونانغول، إذ تردّد أنها "أغنى امرأة في إفريقيا".

 

وواجهت إيزابيل اتهامات باختلاس ملايين الدولارات من الأموال العامة بالشركة.

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا