الارشيف / محليات

مخزومي يعلن عن عقده للبيارتة

أعلن المهندس فؤاد مخزومي ترشحه عن المقعد السني في دائرة #بيروت الثانية، «لتمثيل الشعب اللبناني في المجلس النيابي»، وذلك خلال مؤتمر صحفي عقده في بيت البحر صباح اليوم. واستهل مخزومي كلمته قائلًا: «لما كنت قد وفقت في غربتي الأولى، حيث تعلّمت... وفي غربتي الثانية، حيث عملت... وكان فضل الله عليَّ سخيًّا خارِج الوطن...  قابلت سخاءه بأداء واجبي في وطني». وأكد مخزومي أنه يعاهد أهل بلده بالوفاء الذي بنى فيه برنامجه الإنتخابي وصاغه عقدًا مع الناس، وأضاف قائلًا «أنا في ما أتيت، فعلًا لا قولًا...». ووعد مخزومي بأنه سيبذل أقصى جهده من أجل الإسهام في تشريع، ورقابة، ومحاسبة، ترمي إلى تحقيق كل بنود عقده مع المواطنين. وتابع مخزومي أن لبنان مشتاق إلى ينابيع كادت تجففها المحاصصة والصفقات،  ويستحقّ إعادة النظر، والنهوض والتغيير، وأنّ لبنان حرزان. وعن نهضة لبنان، اعتبر مخزومي أن المطلوب هو سلوك نابع من المبادئ التي قامت عليها حكومات الدول الرصينة، يحمل منابع الوطن على استنهاض خيراتها، وأولاد الوطن على تحقيق خير ما في ذواتهم.
هذا وعاهد مخزومي أهل بيروت - مستذكرًا عمّه الذي استشهد في زمن الانتداب فؤاد فيّاض مخزومي دفاعًا عن استقلال لبنان – عهدين: عهدٌ للبنان، وعهدٌ لبيروت. وشدّد مخزومي في ختام كلمته قائلًا:  أنا من قلب بيروت، وقلبي على لبنان.
وأعلن المهندس مخزومي خلال المؤتمر عن عقدٍ مكون من عشرة بنود مرتكزة على برنامجه الإنتخابي، يعتزم عقده مع المواطنين اللبنانيين، لتنفيذه في حال وصوله إلى المجلس النيابي، على أن يُحاسب عليه في الدورة الثانية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا